هبوط إضطراري لطائرة ركاب تونسية في مطار القاهرة

هبطت طائرة ركاب تونسية (يوم الأحد) اضطراريا بمطار القاهرة بعد تحطم زجاج كابينة القيادة خلال رحلتها من جدة إلى تونس.

وتمّ تخصيص ممر انتشرت على جوانبه سيارات المطافئ والإسعاف حيث تمكن قائدها من الهبوط بسلام وإنزال ركابها البالغين 265 من الحجاج التونسيين وتولى فريق فني إصلاح العطل.

وكان برج المراقبة تلقى استغاثة من قائد الطائرة التونسية أثناء عبورة المجال الجوي المصري يطلب الهبوط الاضطراري بالقاهرة حيث تأثر ضغط كابينة القيادة بعد تحطم زجاج إحدى نوافذ الكابينة.

5 réflexions au sujet de « هبوط إضطراري لطائرة ركاب تونسية في مطار القاهرة »

  1. على اثر ما نشر في بعض وسائل الإعلام من معلومات مبالغ فيها حول الرحلة TU714 A والتي كانت تقل على متنها 265 مسافرا بين مطاري جدة و تونس بتاريخ 06 ديسمبر 2009 نفيدكم بما يلي :

    تعرضت الطائرة لعطب فني بسيط يتمثل في حدوث صدع و ليس تحطما على مستوى النافذة الثابتة اليسرى لقمرة القيادة علما و أن النافذة تتكون من ثلاث طبقات بلورية كل طبقة مستقلة بذاتها و قد شمل الصدع الطبقة الوسطى و طبقا لقواعد السلامة الجوية المعمول بها في هذه الحالات يجب أن يحط قائد الطائرة بأقرب مطار لتغيير الزجاج وهو ما تم فعلا في ظروف عادية بمطار القاهرة الدولي .

    وخلافا لما ورد في بعض وسائل الإعلام لم يطلب قائد الطائرة حضور المطافئ و الإسعاف و لم يحضرا على جانبي المدرج باعتبار أن هذه الحالة لا تستدعي هذا التدخل.

    هذا و قامت مصالح الخطوط التونسية بمطار القاهرة بكل ما في وسعها للسهر على توفير راحة المسافرين طيلة قترة تواجدهم من خلال الإحاطة الشاملة و التاطير كما تم إعلام عائلاتهم بهذا التأخير .

  2. على اثر ما نشر في بعض وسائل الإعلام من معلومات مبالغ فيها حول الرحلة TU714 A والتي كانت تقل على متنها 265 مسافرا بين مطاري جدة و تونس بتاريخ 06 ديسمبر 2009 نفيدكم بما يلي :

    تعرضت الطائرة لعطب فني بسيط يتمثل في حدوث صدع و ليس تحطما على مستوى النافذة الثابتة اليسرى لقمرة القيادة علما و أن النافذة تتكون من ثلاث طبقات بلورية كل طبقة مستقلة بذاتها و قد شمل الصدع الطبقة الوسطى و طبقا لقواعد السلامة الجوية المعمول بها في هذه الحالات يجب أن يحط قائد الطائرة بأقرب مطار لتغيير الزجاج وهو ما تم فعلا في ظروف عادية بمطار القاهرة الدولي .

    وخلافا لما ورد في بعض وسائل الإعلام لم يطلب قائد الطائرة حضور المطافئ و الإسعاف و لم يحضرا على جانبي المدرج باعتبار أن هذه الحالة لا تستدعي هذا التدخل.

    هذا و قامت مصالح الخطوط التونسية بمطار القاهرة بكل ما في وسعها للسهر على توفير راحة المسافرين طيلة قترة تواجدهم من خلال الإحاطة الشاملة و التاطير كما تم إعلام عائلاتهم بهذا التأخير .

Laisser un commentaire

Entrez vos coordonnées ci-dessous ou cliquez sur une icône pour vous connecter:

Logo WordPress.com

Vous commentez à l'aide de votre compte WordPress.com. Déconnexion / Changer )

Image Twitter

Vous commentez à l'aide de votre compte Twitter. Déconnexion / Changer )

Photo Facebook

Vous commentez à l'aide de votre compte Facebook. Déconnexion / Changer )

Photo Google+

Vous commentez à l'aide de votre compte Google+. Déconnexion / Changer )

Connexion à %s